الأنباء
الأنباء Search results for "الأنباء" | Lebanon News!
1


ناجي يونس-


قبل شهر على انقضاء ولاية مجلس النواب الممددة مرتين على التوالي وفي ظل إخفاق الأطراف اللبنانية في الاتفاق على قانون جديد للانتخاب، اختلفت التفسيرات لموقف رئيس الجمهورية ميشال عون التي قال فيها انه لن يترك لبنان يقع في الفراغ وسيلجأ الى تطبيق الدستور، الأمر الذي رأى فيه الكثيرون أن الرئيس عون لن يمتنع عن توقيع مرسوم دعوة الهيئات الناخبة الذي ينبغي أن يصدر عن وزارة الداخلية بعد 20 يونيو المقبل موعد انتهاء ولاية مجلس النواب لإجراء الانتخابا

Read More
ت بموجب القانون النافذ أي قانون الدوحة.


أمام هذا الواقع المستجد، بشر وزير العدل الأسبق شكيب قرطباوي وعضو تكتل التغيير والاصلاح، بأن قانونا جديدا على اساس النسبية سيقر، مشيرا الى أن الصورة واضحة لدى رئاسة الجمهورية وهي كالآتي:



٭ مثلما نجح النضال في انتخابات رئاسة الجمهورية وانتخب من يمثل المسيحيين بشبه اجماع وطني فإن صحة التمثيل في الاستحقاق النيابي ستتحقق ولن يطول الامر على هذا الصعيد.



٭ ومثلما اقتنع اللبنانيون بأنه لا مجال للاستمرار بالخلل في المعادلة السياسية، فقد حصل اجماع وطني كبير على القبول بالنسبية مع بعض الضوابط لأنها وحدها تحقق صحة التمثيل.



٭ واقتنع اللبنانيون بعد قرار رئيس الجمهورية استعمال صلاحياته الدستورية وتأجيله انعقاد المجلس النيابي بأن لا مجال لأي تمديد، معربا عن امله في أن يقتنعوا قريبا بأنه لا حل حقيقيا إلا بقانون انتخاب جديد.



وقال قرطباوي في تصريحات لـ «الأنباء» إن الوعد باقرار قانون جديد انطلق منذ العام 2009 على أساس أن قانون الدوحة سيعتمد مرة واحدة فقط ربيع العام نفسه الا ان المماطلة والمناورات هي التي اوصلت الامور الى ما هي عليه اليوم، مضيفا: من منع إقرار قانون انتخابات جديد على رغم كل الأقوال المخالفة هو الذي يتحمل مسؤولية ما وصلنا إليه.



وأسف لأن عرقلة التوصل الى قانون جديد تحصل تلقائيا، فما إن «نتقدم بطرح جديد يصب في خانة تحقيق صحة التمثيل حتى يجابه بالرفض ومن دون تقديم أي بديل، موضحا ان الجميع يعرفون حقيقة ما يجري».



واذ لفت الى ان رئيس الجمهورية لا يريد ترك لبنان يقع في الفراغ بعد 20 يونيو، اكد قرطباوي انه مثلما سقط التمديد وقانون الدوحة فإن العمل سيثمر في ربع الساعة الاخير قانونا جديدا، وبالتالي لن يقع الفراغ على الاطلاق.



وختم بقوله: واثق أنا من أن قانونا جديدا سيقر على أساس النسبية مع بعض الضوابط قبل 20 يونيو والانتخابات ستحصل في الخريف المقبل.


ودعا اللبنانيين للاستعداد للاستحقاق البرلماني الذي سيحقق صحة التمثيل الى ابعد الحدود.

1



 د. ناصر زيدان - 

أزمة جديدة تضاف الى الأزمات العامة المتفاقمة في لبنان، هي الإخفاقات المرورية، ومخالفات السير الواسعة النطاق التي تحصل على الطرقات اللبنانية.
فلا القانون 243 الذي صدر في نيسان 2015، عالج المعضلات المطروحة – علما انه متطور في بعض جوانبه ويضاهي أرقى القوانين الأوروبية – ولا الطرقات تحسنت وفقا للوعود التي أطلقت منذ العام 1992 بإنشاء الطريق الدائري حول بيروت، رغم بعض المشاريع المهمة التي تم تنفيذها في اكثر من منطقة لبنانية، كما ان لبنان مازا

Read More
ل من الدول القليلة في العالم التي لا يوجد فيها نقل عام، خصوصا: المترو والقطارات، ووجود بعض الباصات القليلة جدا التي تسيرها المديرية العامة للنقل المشترك على خطوط محددة، بالكاد يشعر بها المواطنون.



في جوانب الأزمة المرورية، أخطار تهدد الانتظام العام في الدولة، وتنعكس سلبيا على الحركة الاقتصادية، كما أنها تزيد من الاختناق الاجتماعي الذي يشعر فيه أغلبية المواطنين، وهي تهدد بتعميم الفوضى أيضا.



المسؤولية عن هذه الصعوبات يتحملها عدد من الاطراف، ومنهم وزارة الداخلية والبلديات المولجة تطبيق القانون، والذي لا يطبق كما يجب.
كذلك فإن قانون السير يتحمل جزءا من المسؤولية، لأنه متساهل جدا مع المسؤولين عن حوادث المرور الكبيرة، والتي لا يفترض ان تبقى مسؤوليتهم كناية عن «جنحة» وفقا لتوصيف القانون 243، بينما بعض هذه الحوادث يحصل بدوافع جرمية، ناتجة عن الإهمال أو الاستهتار، أو عن تعاطي الكحول أثناء القيادة، وتؤدي إلى نتائج قاسية جدا، كموت الأطفال أو الابرياء الآخرين، دون ان يكون لهم اي ذنب.
وقد أدت بعض الحوادث في الآونة الأخيرة الى قتل عدد من الأشخاص، بحوادث ناتجة عن قيادة متسرعة لبعض الاشخاص، وفيها مخالفات واضحة للقانون.



وعندما يكون التسبيب بالقتل ناتج عن مخالفة لقانون السير أو في حالة السكر، بطبيعة الحال يجب ان تصنف الفعلة على انها جناية موصوفة، وليس جنحة غير مقصودة.



علما ان بعض الذين كانوا سببا في حوادث مميتة في المدة الأخيرة، كانوا من الذين يحملون تصاريح تسهيل مرور من المراجع الأمنية، أو يحملون رخصة زجاج حاجب «فيميه» من وزارة الداخلية.



ومن المخالفات التي قد تؤدي الى أزمة وطنية إذا ما استمرت، هي ظاهرة قطع الطرقات الرئيسية في اوقات الذروة المرورية، لاسيما على مداخل بيروت، وينتج عن هذه الاعمال تعطيل البلد، كما تؤدي الى حوادث ضرب وتكسير سيارات وإطلاق نار.



ذلك ما حصل مثلا نهار الأربعاء في 26 نيسان 2017 عندما قطع أصحاب الشاحنات طريق بيروت الجنوبية في محلة الاوزاعي.



وفي الاوزاعي بالذات – وهي معبر لعشرات آلاف السيارات يوميا الى بيروت ومنها – غالبا ما تكون الأفضلية في استخدام الطريق لعربات بيع الخضار، أو أصحاب الدراجات النارية المخالفة.. وليس للمواطنين الذين ينتظرون في سياراتهم ريثما يسمح لهم المخالفين بالمرور الى أعمالهم.



ومثل محلة الاوزاعي، كذلك هو الوضع في نفق المطار الحيوي، حيث يوميا تقع بعض الحوادث السخيفة، أو تتعطل بعض السيارات في النفق، ويتوقف السير بالكامل لساعات، ولا يوجد اي تحذير على مداخل النفق من التروي في القيادة لكي لا تقع حوادث في النفق، أو التأكد من سلامة السيارة قبل سلوك الطريق المذكور (كما يحصل في أغلبية دول العالم).



وعلى الطرقات الرئيسية السريعة شمال بيروت وشرقها والى الجنوب، مخالفات مرورية كبيرة، منها: قطع هذه الطرق عند أي احتجاج تقوم به احد القطاعات النقابية، أو أهالي المساجين، أو السائقين، أو المزارعين.



وهؤلاء غالبا أصحاب حق، لكن حقهم لا يستعاد على حساب مصالح الشرائح الأخرى من المواطنين.



وإذا كان الشيء بالشيء يذكر، فإن احد أصحاب دكاكين السمانة على طريق خلدة الرئيسي يصادر ما يقارب 5 أمتار من الطريق ليوقف عمال عليها لإرشاد المواطنين إلى التسوق من متجره، ولن نتحدث عن مواكب المسؤولين التي تجبر المواطنين على الانتظار الى جانب الطريق لحين نفاذها.
تلك هي عينة من مخالفات وإخفاقات مرورية تكاد تكون بمستوى الازمة الوطنية للبلد، وتضاعف صعوبات اللبنانيين الذين يضطرون للانتظار في سياراتهم لساعات، وأعمالهم معطلة بانتظار الفرج.

1


 أطلق الموقوفون الإسلاميون في السجون اللبنانية معركة «الأمعاء الخاوية»، ليبدأوا إضرابا مفتوحا عن الطعام، حتى تحقيق مطلبهم الرامي الى إقرار قانون العفو العام، والإفراج عنهم.


وجاء اعلان الإضراب عن الطعام على غرار الإضراب الذي يمارسه أسرى الاحتلال الإسرائيلي، عبر تسجيل صوتي عائد للموقوف في سجن رومية الشيخ خالد حبلص، جرى تسريبه صباح أمس من داخل سجن روميه المركزي، أعلن فيه الأخير «بدء إضراب السجناء عن الطعام في كل السجون اللبنانية الى حين إقرارالعفو العام». وقال «ا

Read More
لإضراب عن الطعام حق مشروع للسجين للمطالبة بحقوقه». وتمنى حبلص من ادارة السجون «ألا تمارس الضغط على المضربين والا تمنعهم من ممارسة هذا الحق الذي حفظه لهم القانون».


في هذا الوقت، أكد مصدر أمني لـ«الأنباء»، أن «مئات الموقوفين بدأوا فعلا إضرابهم عن الطعام، اعتبارا من صباح (أمس) وامتنعوا عن تسلم وجباتهم اليومية»، وكشف أن «عدد المضربين عن الطعام في سجن روميه 570 سجينا، يضاف اليهم 200 آخرون في سجن طرابلس (شمال لبنان) وحوالي 50 في سجن جزين (جنوب لبنان)»، مشيرا الى أن «إدارة السجون بدأت مراقبة هؤلاء، لاسيما الذين يعانون من أمراض، للتعامل مع الوضع».

1


 



توصل علماء إلى أن الضحك ـ حتى المصطنع منه ـ يترك أثراً إيجابياً على أجسامنا. وأثناء الضحك يدخل الهواء بقوة إلى الرئتين، وهو ما يعمل على تزويد خلايا الجسم بكميات أكبر من الأكسجين، ويِؤدي ذلك إلى تخفيف الضغط والتوتر، ما يتسبب في زيادة عدد الخلايا المناعية في الدم.
كما أن الضحك المنتظم يعمل على خفض ضغط الدم.



ويرى باحثون أن الضحك لدقيقتين، يعادل في فائدته الجري لعشرين دقيقة. فالكبار يضحكون خمس عشرة مرة في اليوم، بينما يضحك الأطفال أربعما

Read More
ئة مرة. وأثبتت الدراسات العلمية أن الضحك مخفف للألم.



وقامت مجموعة من الباحثين بتجربة تتمثل بإرسال سبعة وسبعين شخصا إلى مياه متجمدة. فمن كان يضحك منهم، استطاع تحمل آلام البرد لمدة أطول.



فعبر الضحك يتراجع الشعور بالألم بنسبة 30 في المائة. وفي القرن التاسع عشر، لم يكن هذا الأمر معروفا. في أحسن الأحوال كان يسمح بالضحك خلف الأبواب المغلقة وبصوت مكتوم. لكن كثرة الضحك لا يخلو من تأثيرات جانبية. فكثرته تسبب تجاعيد في الوجه.



وفي ألمانيا تلجأ بيترا كلابس، وهي طبيبة متخصصة في الأعصاب في إحدى مستشفيات كولونيا، إلى علاج مرضاها منذ أربعين عاما من خلال المرح والفكاهة. ولتحقيق هدفها تذهب إلى المستشفى بزي مهرجة. وترى أن الضحك يساعد المرضى على الانخراط في الحياة مجددا. وتلجأ الطبيبة المتخصصة إلى مواقف مفاجئة كاستفزاز المرضى بهدف دفعهم للضحك.



الطبيبة الألمانية تحولت إلى مهرج لتتمكن من تخليص المرضى من مخاوفهم. ففي مرحلة شبابها هاجرت إلى باريس وتعلمت التمثيل الصامت. وبعدها درست الطب لتربط بين المهنتين. وعملت لمدة عشرة أعوام مع المصابين بالإيدز.



وفي هذا الصدد تقول: "من خلال عملي مع مرضى الإيدز تعلمت الكثير على الصعيد الشخصي، كالتخلص من الخوف من الموت. ولاحظت أيضا مدى أهمية الفكاهة في إلهاء المريض ودفعه إلى عدم التركيز على مرضه الخطير". وتضيف الطبيبة بيترا كلابس أن "من يعاني من الإيدز، لا يفكر إلا في نهاية حياته الحتمية بسبب المرض، وفي والمرض والموت. لكن الهدف هو أن ينسى ذلك ويفكر في اللحظة التي يعيشها".
وتلخص الطبيبة بيترا كلابس تجربتها قائلة: "كل من يمضي يومه بابتسامة من القلب يعود إلى بيته أكثر نجاحاً وصحة في المساء".

1


حسمت محكمة التمييز في بيروت، ملكية الاسم التجاري لإذاعة «صوت لبنان».


وقال بيان للإذاعة التابعة لحزب الكتائب اللبنانية: لا صوت يعلو فوق صوت الحق، والحق قاله القضاء اللبناني، صوت واحد للبنان على الموجتين 103 و105، وبإلزام إذاعة «ضبية»، التي تحمل الاسم نفسه بعدم استخدام تسمية «صوت لبنان»، منذ الانشقاق الذي طال الحزب في عهد الوصاية السورية، وقالت إدارة الإذاعة إنها ستبقى صوتا جميع اللبنانيين.

1


بيروت ـ زينة طبّارة-


أكد النائب البطريركي العام المطران سمير مظلوم ان بكركي تريد ان تجري الانتخابات النيابية في موعدها لمنع الفراغ في السلطة التشريعية من جهة ولمنع التمديد للمجلس النيابي من جهة ثانية، لأن في الأمرين كارثة على الدولة اللبنانية، خصوصا ان اللبنانيين اختبروا النتائج السلبية للتمديدين الاول والثاني للمجلس، وتذوقوا مرارة الفراغ في موقع رئاسة الجمهورية، فإذا كان فشل النواب في إعداد القانون سيؤدي الى الفراغ او التمديد، فعليهم ان يعترفوا أو

Read More
لا بهذا الفشل وان يرفضوه ثانيا من خلال الذهاب الى انتخابات نيابية على اساس القانون النافذ اي قانون الستين.



وعليه لفت مظلوم في تصريح لـ «الأنباء» الى ان البعض فسر موقف البطريرك بشارة الراعي من القانون النافذ بشكل خاطئ لا يمت الى حقيقة رغبته بصلة، فالبطريركية المارونية وعلى رأسها البطريرك الراعي ترفض قانون الستين، وكانت اول من اعلن عن ضرورة تغييره لتأمين عدالة التمثيل في مجلس النواب، وهي بالتالي تتمنى ان يصار الى اعداد قانون جديد ينصف جميع اللبنانيين، لكن بين حصول الانتخابات على اساس القانون الموجود وبين عدم حصولها نتيجة فشل القوى السياسية في صياغة قانون جديد، تقف بكركي دون أدنى شك مع الخيار الاول انطلاقا من رفضها القاطع للفراغ والتمديد.



وردا على سؤال، اكد مظلوم انه ليس للبطريرك الراعي اي أفضلية لقانون على آخر، بل جل ما يريده هو الحفاظ على النظام والديموقراطية وعلى تطبيق الدستور بشكل كامل وصحيح، لافتا الى ان بكركي لا تدخل في التفاصيل التقنية لقوانين الانتخاب إنما تتمنى ان يصار الى قانون عادل يؤمن صحة التمثيل لكل اللبنانيين دون استثناء، وان تجرى الانتخابات في أقرب وقت ممكن تحاشيا للفراغ او التمديد، مؤكدا من جهة ثانية ان قانون الانتخاب ليس فقط للموارنة، انما لكل الشرائح الوطنية على اختلاف انتماءاتها الطائفية والمذهبية، لذلك فإن البطريركية المارونية لا تعتبر نفسها معنية باختيار الأنسب بين القوانين المقترحة، انما هي معنية بالحفاظ على المبدأ الديموقراطي.



واستطرادا طالب مظلوم كل الفرقاء السياسيين بأن يتجردوا من مصالحهم الخاصة والفئوية، وبأن يكف كل منهم عن محاولة إنتاج قانون على قياسه، وأن يقفوا جميعا امام ضمائرهم ويتفقوا على القانون الأقل ضررا على الشعب والدولة والوطن، لأنه إن أردنا انتظار قانون كامل لا تشوبه اي عيوب، فقد تجرى الانتخابات النيابية في الأبدية، مكررا كلام البطريرك الراعي «من المعيب على مجلس نيابي مؤلف من 128 نائبا ألا يتوصل منذ أكثر من عقد الى صياغة قانون انتخاب جديد».

1


 تقول مصادر إن «الحلف المقدس» بين الرئيس نبيه بري والنائب وليد جنبلاط مستمر وثابت منذ أن تولى جنبلاط الزعامة، والرئيس بري قيادة حركة «أمل»، ولا يمكن أن يختلفا واتصالاتهما يومية، ويتبادلان «الرسائل النصية» ممزوجة بنكات تطول العديدين، ولديهم تصورهما المشترك لخوض المواجهة والوصول الى النتائج المرجوة، ومتفقان على رفض الفراغ.

1


 



مريم بندق-


أكد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وسائر بلاد المهجر ان الكنيسة القبطية الأرثوذكسية «وطنية» منذ أسسها القديس مار مرقس الرسولي في منتصف القرن الاول الميلادي وحتى الآن وإلى المنتهى.



وأوضح قداسة البابا، ردا على وجهة النظر التي تري ان الكنيسة بدأت تعمل في السياسة، ولاسيما منذ ثورة 30 يونيو، أوضح ان الكنيسة لا تعمل بالسياسة، وان ما حدث في 30 يونيو هو ثورة شعب، والاقباط جزء من الشعب الم

Read More
صري ومن حقهم المشاركة وإبداء الرأي، جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي أقيم أمس الأول في الشيراتون.



وشبه البابا مصر بالمعبد، وقال: أساس قوة واستقرار المعابد انها تقام على عدة أعمدة لا يمكن الاستغناء عن عمود منها، والا تعرضت للانهيار، وأعمدة مصر هي الجيش والشرطة والقضاء والازهر والكنيسة اضافة الى مؤسسات الدولة الاخرى.



وقال قداسة البابا: ان الاعمال الإرهابية لا تمثل أي دين «ولا تمثل الدين الاسلامي في سماحته على الرغم من ادعاءات منفذي العمليات الإرهابية بأنهم ينتمون الى الاسلام، ولن تؤثر الاعمال الإرهابية على الوحدة المصرية بل ستزيدهم قوة ومحبة».وزاد قداسة البابا: ان هؤلاء الإرهابيين- الذين نصلي من اجلهم- يعلنون انهم يتبعون الإسلام بفهمهم الخاطئ وهم يشوهون صورة الإسلام، لابد ان تكون هناك وقفة لهذا التشويه للاسلام، وهذا مسوؤلية المؤسسات الإسلامية لتصحيح هذه الصورة، فأثر هذه الأفعال يطول كل المجتمع وليس الاقباط فقط كما ينبغي ان تجتمع الدول وتضع حلولا جريئة لمواجهة هذا الإرهاب حتى لا يرتبط الإسلام بالإرهاب رغم ان الحقيقة والواقع اننا نتعايش معا في سلام بعيدا عن هؤلاء وفي الواقع المصري لا يمكن ان نفرق بين المسيحيين والمسلمين وتشهد على ذلك الحياة الاجتماعية في مصر.



وأشار قداسة البابا الى أن الحوادث التي تحدث في مصر لا يقصد بها الأقباط وإنما يقصد بها «قلب مصر» وضرب وحدتها، ولم توجه إلى أقباط مصر، وإنما استهدفت الجيش والشرطة والقضاء والمؤسسات والناس العادية في الشارع إلا انها لن تؤثر فيها وان كنا نتألم وننزعج.



ولفت الى ان التفكير في ضرب وحدة مصر غير صحيح لان الوحدة المصرية ليست وليدة اليوم، فالوحدة المصرية متجذرة منذ 14 قرنا وليست حديثة العهد، وهذه الوحدة وهذا التلاحم قوي جدا على ارض الواقع، ومثل هذه الحوادث الإرهابية لا تؤثر فيها.



وفيما يتعلق بما اذا كانت المؤسسات الأمنية تتحمل أي قصور، قال البابا: ان المؤسسات الأمنية تقوم بدورها كاملا ولا يوجد اي تقصير.
وعن محاولات تهجير المسيحين في الدول العربية وعدم قبول بعض الطبقات الشعبية للمسيحيين، أكد البابا أن الجماعات الإرهابية تستهدف تفريغ الشرق، وما يجري بالمنطقة والشرق الأوسط من أعمال إرهاب استثناء لن يستمر، والمسيحيون سيعودون لأماكنهم.



وأضاف: هذه المنطقة نشأت وعاشت عليها الأديان وأراد الله ان توجد في هذه المنطقة لتحقيق نوع من الثراء والغنى، لذلك لا يمكن ان نتخيل منطقة الشرق الأوسط بدون المسيحيين، فهذا فيه خطورة شديدة حتى على الوجود الإسلامي، ولابد ان نكون واعين لهذا الخطر، فالوجود الإسلامي يسند الوجود المسيحي والعكس، فالوجود المسيحي له جذور متأصلة في كل الدول العربية والمسيحية ليست وافدة في الشرق الأوسط حتى في جزيرة فيلكا وجدوا آثارا لكنائس قديمة، مضيفا ان ذلك ليس مسؤولية الكنيسة وانما مسؤولية الدول، فلابد ان تحوي كتابا مقدسا كما تحوي القرآن الكريم.



وعما اذا كان مسيحيو الشرق الأوسط يدفعون فاتورة التغيرات السياسية مثلما يحدث في العراق وسورية وغيرهما، وربطه بما يحدث في مصر من تهجير للأقباط، قال قداسة البابا: مصر بلد كبير ولها تاريخ عريق وحضارة راسخة، وان ما حدث في سيناء ليس تهجيرا وإنما انتقال من منطقة يوجد بها خطر الى منطقة أخرى آمنة لحين زوال هذا الخطر مثلما حدث اثناء الحرب العالمية الثانية مع سكان مدن قناة السويس، وهذا لا يقارن بما يحدث في العراق او سورية، لافتا الى ان مصر تحوي اكثر من 5 آلاف قرية وما يحدث في قرية واحدة لا يعتبر تعميما وإنما حالات فردية او استثنائية، مشيرا الى ان الاعلام في كثير من الأحيان يضخم الأمور.



وأكد ان النازحين من سيناء قدمت لهم الدولة كل الخدمات الصحية والتعليمية والسكنية لحين انتهاء هذه الازمة.



وفيما يتعلق بإعداد منهج المواطنة والاخلاق في مصر، قال البابا تواضروس: هناك منهج اهتمت به وزارة التربية والتعليم المصرية وهو خاص بالمواطنة والأخلاق ويضم فصولا تتعلق بالمسيحية وفصولا تتعلق بالإسلام ونفذ بالتعاون مع الأزهر، وقد شاركت في إعداد هذا المنهج وهو احدى الوسائل التي يمكن ان تواجه بها مصر الفكر المتطرف الذي تتأثر به حاليا، وارجو ان يأخذ مجاله على ارض الواقع من التطبيق.



وردا على سؤال حول ما اذا كانت هناك ضرورة لتجديد الخطاب الأخلاقي بالتنسيق ما بين الازهر والكنيسة اسوة بتجديد الخطاب الديني، قال البابا: ان الاخلاق لا تتجدد وانما يوجد اهتمام بالاخلاق والمبادئ الإنسانية، وهو ما يحاول الازهر ان يوجده، واكد ان التعليم الكنسي له دورة سنوية لذلك فان ما يقال في كنيسة الكويت يقال في كل الكنائس الموجودة في العالم، لذا يمكن القول: ان هناك نوعا من الثبات في الخطاب الديني المسيحي.



وتطرق الي بيت العائلة، فقال: هي مؤسسة نحاول من خلالها الوصول الى المناهج الوسطية التي نحمي بها الشباب من الأفكار المتطرفة ونحاول ان نشارك في بعض الموضوعات، وقد اجتمعنا مؤخرا بحضور فضيلة شيخ الأزهر وبعض المؤسسات لنحاول ان نرجع ما يسمى بالزمن الجميل في الأخلاق والمبادئ الانسانية والإعلام والثقافة.



أمير زكي-

أقام قداسة البابا تواضروس الثاني مساء أمس الأول حفل عشاء في فندق شيراتون على شرف عدد من كبار الشخصيات.
وقال قداسته في كلمة ارتجلها إنه سيذكر الكويت بكل حب حينما يعود إلى أرض مصر وأن قلبه وعقله يحملان الحب للكويت وأميرها وشعبها.
وأضاف أن الكويت تتميز بطيبة وسماحة شعبها واهتمامها الكبير بالشأن الثقافي، لافتا إلى الرعاية السامية لصاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد أمير الإنسانية للكنيسة ولجميع الطوائف والديانات التي تعيش على أرض الكويت الطيبة المحبة للسلام بلد الأمن والأمان.
وكان حفل العشاء استهل بكلمة لوزير الإعلام الأسبق محمد السنعوسي شدد فيها على إعجابه الشديد بأقباط مصر الذين يتعرضون لتفجير الكنائس ولكنهم يصلون إلى الله كي يسامح منفذيها.



لافتا إلى أن التطرف لا يتمثل في الأعمال الإرهابية فقط بل في الفكر ومشاعر الكراهية والثقافة التكفيرية والمناهج التي لا تنمي الابداع ولا تشجع على قبول الآخر.



فضيلة شيخ الأزهر



أكد قداسة البابا تواضروس الثاني ان فضيلة شيخ الازهر اتصل به بعد حادث كنيستي مار مرقس ومار جرجس بساعة واحدة وأعرب عن حزنه ومواساته الا ان الكنيسة لم تستقبل مهنئين او معزين بعد العيد واكتفت بزيارة المصابين.



نسيج مصر الواحد



قال البابا تواضروس الثاني إن الإنسان في الوضع الطبيعي ان يكون صحيحا وتأتي فترات من المرض وقد يمتد ولكن الأساس هو الصحة والاستثناء هو المرض وما نراه حاليا في مصر هو الاستثناء ولن يدوم والطبيعة المصرية تشهد بذلك بتاريخها الطويل وثبت ان مثل هذا العنف لن يستمر ولن تتقبلها الطبيعة المصرية بنسيجها الوطني مسيحيين ومسلمين لذلك ما يحدث حاليا هو صورة استثنائية ستزول قريبا ان شاء الله.



بابا السلام يزور مصر السلام



قال البابا تواضروس الثاني إن مصر تستعد لاستقبال قداسة البابا فرانسيس وقد قمت بزيارته بعد جلوسي بـ 3 شهور كما ان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي زار الفاتيكان وقدم دعوة للبابا وبالتالي فالزيارة تلبية لهذه الدعوة، كما ان البابا فرانسيس اصدر مؤخرا رسالة عبر وسائل التواصل الاجتماعي فيها معان طيبة نحو مصر وأهلها، مشيرا الى ان البابا فرانسيس له مكانة رفيعة دوليا ويتكلم دائما عن السلام، وكما هو معروف فإن منطقة الشرق الأوسط فيها بعض الصراعات والإرهاب، وحرصه وتأكيده على زيارة مصر رغم ما حدث مؤخرا من أعمال إرهابية هو شهادة لمصر وشعبها.

حول سؤاله عما يحلم وهو في الكويت كان رد البابا تواضروس الثاني بمداعبة للصحافي: «أنا لم أنم بعد لكي أحلم»، وعن السماحة واحتمال الآخر قال: «لا يمكن إطفاء النار بالنار لكن الماء هو من يطفئ النار، وكل ما يحدث هو فترة مؤقتة وسيصبح كل شيء على ما يرام، فالمرأة تشعر بالألم في الولادة وبعدها يحتفل الجميع بالمولود وتفرح الأم».



الربيع العربي



أشار البابا تواضروس الثاني إلى أن تسمية الربيع العربي كانت تسمية كاذبة وكان الهدف ان تعم الفوضى المنطقة العربية ولكن الله انقذ مصر عام 2013، ولكنها طالت العراق وسورية واليمن وليبيا ولكن مصر هي التي تستطيع المساهمة في انقاذ هذه الدول وهذا يعطينا رجاء في المستقبل.

1


 الزيارة الرسمية الأولى لقائد الجيش العماد جوزف عون ستكون إلى الولايات المتحدة، في وقت تتواصل المساعدات العسكرية الأميركية للجيش اللبناني بوتيرة مكثفة. وفي غضون أسبوع واحد حطت مرتين طائرة مساعدات أميركية في مطار رياق في البقاع.. ومن بين القيادات التي سيلتقيها العماد عون رئيس هيئة الأركان في الجيش الأميركي الجنرال جوزف دانفور، بالإضافة الى شخصيات من الكونغرس والاستخبارات. وتعول مصادر عسكرية على هذه الزيارة لأنها ستوفر دعما عسكريا أميركيا للقوى العسكرية الشرعية، انطلاقا من تط

Read More
وير المساعدات التي تصل إلى ٧٥ مليون دولار للجيش والقوى الأمنية الأخرى.

1

 رأى عضو تكتل التغيير والاصلاح النائب فادي الاعور ان كل مشاريع قوانين الانتخاب تهاوت دراماتيكيا تحت ضغط المصالح المذهبية والخاصة والشخصية، الا ان الجهود ما زالت متماسكة وسنصل دون ادنى شك قبل 15 أيار المقبل الى التوافق على صيغة انتخابية مشتركة، خصوصا ان كل القوى السياسية باتت على يقين بأن رئيس الجمهورية حسم موقفه ولن يتراجع تحت اي ظرف كان وايا تكن الاسباب والضغوط عن «لا» واحدة من لاءاته الثلاث «لا للتمديد لا للفراغ للستين».

ولفت الاعور في تصريح لـ«الأنباء» الى ان خطاب القسم لم يكن مجرد

Read More
اوراق وسطور تقليدية، انما خريطة طريق رسمها الرئيس عون للوصول بدولة القانون والدستور، واستطرادا لفت الاعور الى وجود فئة مستفيدة من قانون الستين لا تنفك تعمل ليل نهار على عرقلة التفاهم حول قانون جديد، وذلك في محاولة يائسة منها لاستعادة الستين بعد ان تم ابطال مفاعيله بفعل سقوط المهل الدستورية، مشيرا الى ان هذه الفئة تصطدم بواقع اصرار الرئيس عون على استيلاد قانون انتخاب يحاكي تطلعات اللبنانيين.

وردا على سؤال نفي الاعور وجود فتور او برودة في العلاقة بين حزب الله والتيار الوطني الحر على خلفية قانون الانتخاب، مؤكدا ان الاخير لم يرفض النسبية في قانون الانتخاب، لا بل هو صاحب هذا الطرح منذ سنوات طويلة، انما هناك اختلاف في وجهات النظر بينه وبين الاخرين حول حجم الدوائر الانتخابية وعددها، مشيرا الى ان المشاورات والمناقشات باتت في مراحلها الاخيرة وان الايام المقبلة ستشهد دون ادنى شك ولادة القانون العتيد على ان يليه تمديد تقني لاشهر معدودة ومن ثم انتخابات نيابية ومجلس نيابي جديد انفاذا لوعد الرئيس عون.

وختم الاعور مشيرا الى ان كل القوى السياسية لا تريد الفراغ في السلطة التشريعية وكل منها يرفض تحت الطاولة وفوقها وبالسر والعلن التمديد لمجلس النواب، وبالتالي فإن لبنان واللبنانيين على موعد اكيد مع ولادة قانون انتخاب جديد قبل 15 مايو المقبل رضي المتمسكون بالستين ام ابوا.


Google Ads

ما هو موقع أخبار لبنان؟

أخبار لبنان، هو موقع نقل أخبار من أربعة صحف ومواقع إخبارية رئيسية، في مكان واحد لتسهيل قراءة الأخبار من مصادر متعددة في مكان واحد وتجنيب القاريء تصفّح العديد من المواقع!

Latest Comments