1

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

كما بات معلوما، ومن دون الاعلان عن ارجائها لن تنعقد الجلسة التشريعية غدا. وإذا كانت أبواب ساحة النجمة مغلقة، حتى اشعار قانون انتخاب جديد، فإن أبواب النقاشات الجدية حول هذا القانون مشرعة على مصراعيها، ومن محطاتها، اللقاء المرتقب هذا المساء في عين التينة. في الوقت الذي شهدت الساعات الماضية، حركة اتصالات ولقاءات بقيت بعيدة من الاعلام، تداولت في صيغة النسبية مع الدوائر المتوسطة ومجلس الشيوخ.

ووفق معلومات الotv، فالتنسيق تام ويومي بين "التيار الوطني الحر" و"القوات اللبنانية" حول قانون الانتخاب، الذي سيبقى الحاضر الأبرز حتى موعد انتهاء ولاية المجلس النيابي في العشرين من حزيران المقبل.

وإذا كان العقد العادي للمجلس النيابي، ينتهي نهاية أيار الحالي، فإن قرار فتح الدورة الاستثنائية يعود لرئيس الجمهورية وفقا للمعطيات في حينه، لاسيما اذا ما كانت هذه الخطوة ستسهل إقرار القانون المنتظر، بما أن الرئيس ملتزم بقسمه والدستور وارادة اللبنانيين باقرار قانون انتخاب يؤمن صحة التمثيل.


*****************

 

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

يبحث الرئيس نبيه بري بعد ساعة من الآن، الأفكار المطروحة لقانون الانتخاب مع الرئيس سعد الحريري العائد من الدوحة. ويعتبر الرئيس بري اجتماعه هذا الفرصة الأخيرة لما طرحه من تصور لقانون الانتخاب، وهو سيصدر قرارا بإرجاء جلسة المجلس النيابي غدا، وهي التي كانت مخصصة للتمديد للمجلس. وفي رأي أوساط سياسية، ان رئيس الجمهورية ميشال عون موافق على عقد إستثنائي للمجلس، ليفسح في المجال أمام المصادقة على قانون انتخاب إذا تم التوصل إليه.

وكان الرئيس بري وجه كلمة إلى كوادر حركة "أمل" في أوروبا عبر الهاتف، كشف خلالها ان الاجتماع على قدر كبير من الأهمية، ولعله مفرق طرق لنصل إلى حل بقانون انتخابي يقوم على النسبية وحقوق المرأة، وعلى حق المغترب في الاقتراع، وعلى قانون يبتعد عن الطائفية والمذهبية ويخطو خطوات نحو المستقبل لهذا البلد.

ومن قطر، شدد الرئيس سعد الحريري في منتدى الدوحة السابع عشر: التنمية والإستقرار، على ان أزمة النزوح السوري تلقي بثقلها على الاقتصاد اللبناني. الرئيس الحريري كان عرض التطورات في لبنان والمنطقة مع أمير قطر ورئيس مجلس الوزراء القطري.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن"

دارت النقاشات دورتها، واستنزفت المهل وعادت كما مع كل مفصل حاسم إلى عين التينة. فاجتماع الليلة الذي كشف عنه الرئيس بري والذي سيضم إليه رئيس الوزراء سعد الحريري، مع احتمال أن ينضم إليه ممثل "القوات اللبنانية" النائب جورج عدوان، سيكون على قدر من الأهمية.

وتقول معلومات الـnbn أن طرح الرئيس بري الانتخابي سيكون سيد النقاش، بعدما وافقت عليه غالبية القوى السياسية، وإن أرفقت موافقاتها برغبة في توسيع عدد الدوائر عن الست، كما وردت في الطرح الأساسي القائم على النسبية مع لحظ مجلس للشيوخ على قاعدة المناصفة في المجلسين.

وبانتظار ما سيخرج به الاجتماع من مواقف حاسمة لجهة هذا الطرح، فإن جلسة الغد النيابية باتت مؤجلة حكما، وهو ما عبر عنه الرئيس بري في أكثر من مناسبة من أن جلسة الخامس عشر من أيار لن تعقد بغياب التوافق.

الحريري مهد لاجتماع الليلة من قطر، ذاهبا إلى حد التخوف على مصير حكومته من الفشل، إذا لم تستطع أن تنجز قانون انتخاب جديد.

وفيما البلاد أمام واقع مصيري لا يحتمل أي الاعيب فتنوية، كما تجهد لبثها دكانة الخياط، ولأن هدف هذه الدكان الأساس لا يبدو سوى إثارة النعرات والتمادي في الافتراءات، متغاضية بشكل يثير الاستغراب في نشراتها الإخبارية عن متابعة التحقيق وحث الأجهزة الأمنية والقضائية على كشف الفاعلين، ما يعني أن "الجديد" مرتاحة ومطمئنة إلى أن من أقدم على إحراق الفان واحد من أهل البيت.


الـnbn بادرت إلى المساعدة في إظهار هذه الحقائق للرأي العام، وما سنشاهده في التحقيق الميداني الذي قامت به الزميلة رشا الزين يثبت الشك باليقين، ولتكون حافزا للأجهزة الأمنية المختصة لكشف الحقائق، وفضح من فبرك ودبر وسهل وأحرق بهدف التحريض وتعميم ثقافة أمراض تحسين الخياط النفسية.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

ساعات فاصلة أمام استحقاق الخامس عشر من أيار، ولقاء حاسم الليلة في عين التينة: الرئيس نبيه بري يضع الجميع عند مفترق طرق، فهل يطلع الفجر على جديد أم تطوى المساعي على مزيد من التعقيد؟.

وفق معلومات "المنار"، يشارك في اللقاء الرئيس الحريري ومدير مكتبه ووزير المال، وشخصيات أخرى. لقاء وصفته مصادر متابعة بالتاريخي، وقدم له رئيس المجلس بالتأكيد على النسبية. فهل ستقرأ الرسائل بين السطور، فيتقدم الحل، ويكون يوم الاثنين عتبة خير؟.

هي التنازلات التي توصل إلى القانون الجديد، وفق "حزب الله"، الذي حذر نائب أمينه العام من تداعيات الفراغ على الجميع، فيما يمكن للجميع تحقيق الربح بالحوار الإيجابي.

في أرباح المنطقة، معركة القيروان في العراق تسير وفق المخطط ضد الارهاب، لتأمين الحدود مع سوريا وقطع الطريق على "داعش". وفي الداخل السوري، القابون تنضم إلى الحزام الآمن حول دمشق وتؤكد نجاعة الخيارات الوطنية.

فلسطينيا، وعشية ذكرى النكبة، نيام العرب كثيرون بل الطاعنون بفلسطين أكثر. لكن لن تخلو الأمة من أمثال الأردني محمد الكسجي الذي أصاب بشجاعته قلب الاحتلال حين طعن شرطيا صهيونيا في القدس القديمة، منتصرا لمقدسيات صرخن طويلا: أين العرب؟.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في"

بعد حوالي 45 دقيقة من الآن، ينعقد لقاء عين التينة. اللقاء كما أصبح معروفا ثلاثي يضم الرئيس نبيه بري، الرئيس سعد الحريري والنائب جوروج عدوان.

الأجواء المسربة والمعلومات تشير إلى ان البحث في اللقاء سيتمحور حول أمرين أساسين، الأول استجماع المعطيات لمعرفة أين أصبحت الأمور وإلى أين انتهت المفاوضات والمحادثات بين الأطراف المختلفة، والثاني وضع خريطة طريق واضحة وعملية مع رزنامة زمنية محددة يمكن ان تضعا نهاية لأزمة قانون الانتخابات.

وحسب المعلومات أيضا، فإن معالم الحل أصبحت شبه واضحة وترتكز على النسبية بشكل كامل، وفق دوائر متوسطة تراوح بين 13 و15 دائرة مع اعتماد الصوت التفضيلي ضمن القضاء.

ولوضع الأمور على السكك القانونية والدستورية، سيتم فتح دورة استثنائية لمجلس النواب الأسبوع الطالع، ما يتيح انجاز التسوية في مهلة لا تتعدى 19 حزيران المقبل. فهل تتحقق خريطة الطريق هذه وتجرى الانتخابات في الخريف المقبل؟.


*****************

 

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

نهارا، تمتع اللبنانيون بمشاهدة ديموقراطية صافية. ومساء تألموا من ديموقراطيتهم المؤجلة. انتقال سلس للسلطة في فرنسا، لا توتر فيه ولا مشاحنات ولا تشكيك. ليس عندهم شيء اسمه "ملء الفراغ بعد سنتين ونصف السنة من الشغور"، بل انتهاء ولاية رئيس وبداية ولاية رئيس جاء بأصوات الفرنسيين ويستعد لتشكيل حكومته وفق آلية سلسة أيضا، ويتحضر للانتخابات التشريعية بعد أقل من شهر.

وما إن استفاق اللبنانيون من "حلم اليقظة الفرنسي" حتى عادوا إلى ديموقراطيتهم: اجتماع في عين التينة بين رئيس المجلس ورئيس الحكومة العائد على عجل من الدوحة، يشارك فيه النائب جورج عدوان للبحث في صيغة جدية لا جديدة لقانون الانتخابات.

الاجتماع الذي يأتي في ختام المهلة التي حددها الرئيس بري لمقترحه عن القانون النسبي بالتزامن مع مجلس الشيوخ، أفادت معلومات لل "أل بي سي آي" أنه يأتي في أجواء إيجابية، إذ ان هناك تقدما كبيرا بالنسبة إلى النسبية الكاملة من دون تحديد عدد الدوائر، مع تثبيت المناصفة في مجلس النواب، وإقرار مبدأ مجلس الشيوخ.

يذكر ان الرئيس بري كان اشترط ان يؤخذ اقتراحه بكليته من دون أي تعديل. ووصفت مصادر عليمة اجتماع الليلة، بأنه الخطوة الأولى في المسار الأخير للوصول إلى القانون الجديد للانتخابات النيابية.

في السياق ذاته، الجلسة العامة التي كانت مقررة غدا طارت من دون ان يتحدد موعد جديد لها، وقد ربط تحديدها بمبدأ فتح الدورة الاستثنائية، علما ان ما تبقى من العقد العادي هو خمسة عشر يوما، وحتى لو جرى فتح دورة استثنائية، فإن أيامها لا تتجاوز التسعة عشر يوما.

هكذا دخل الجميع في الوقت القاتل، ولأن الفراغ ممنوع، فإن نظرية "ملء الفراغ" ستتقدم عبر التمديد، سواء سمي تقنيا أو غير تقني، وسواء كان شهورا أو سنة، فالتمديد تمديد حتى ولو كان يوما واحدا، وهو يأتي بندا من ضمن القانون الجديد.

ومن الديموقراطية المزيفة إلى السلطة التنفيذية البطيئة، الأربعاء المقبل جلسة عادية لمجلس الوزراء في السرايا الحكومية، تغيب عن جدول أعمالها البنود الخلافية، إذا صح التعبير، فجدول الأعمال المؤلف من اثنين وخمسين بندا، يغيب عنه بند قانون الانتخابات وبند تقرير الكهرباء، الذي كان يفترض ان يقدمه وزير الطاقة، كذلك تغيب بنود وعد بها وزراء، لكن جدول الأعمال لم يتضمنها، بل تضمن ثلاثة عشر بندا للموافقة على سفر وفود، أي ان ربع بنود جدول الأعمال "طلبات سفر". فمن أصل اثنين وخمسين بندا هناك ثلاثة عشر بندا للسفر، وكأن مجلس الوزراء تحول إلى مكتب سفريات بدل ان يكون سلطة تنفيذية.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

قبل ساعات قليلة من دخول البلاد في موعد الخامس عشر من أيار، الذي حدد للوصول إلى قانون جديد للانتخابات، أعلن رئيس مجلس النواب نبيه بري عن اجتماع سيعقد بعد قليل في عين التينة، ووصفه بانه على قدر كبير من الأهمية، ولعله مفرق طرق لنصل إلى حل بقانون انتخابي يقوم على النسبية وحقوق المرأة، وعلى حق المغترب في الاقتراع، وعلى قانون يبتعد عن الطائفية والمذهبية ويخطو خطوات نحو المستقبل لهذا البلد.

اجتماع عين التينة، وفق مصادر بري، سيضمه إلى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الذي عاد إلى بيروت من الدوحة بعد محادثات مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ومشاركته أيضا في منتدى الدوحة السابع عشر، وألقى كلمة أكد فيها على جملة مواقف تتصل بالعلاقات العربية، وموقف لبنان منها، ومن أزمة اللاجئين.

الرئيس الحريري، وفي تصريحات صحافية، تطرق إلى الوضع السياسي وقال: "صحيح ان لبنان يعيش أزمة سياسية بسبب الخلاف حول قانون الانتخاب، ولكن هناك حرص من كافة الأطراف على معالجة هذه الأزمة والتوصل إلى اتفاق في ما بينها"، لافتا إلى "أننا نحاول قدر الإمكان الجمع بين الإيجابيات من هنا وهناك، لتشكيل نواة القانون التوافقي الذي يرضي كل الأطراف".


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

قبل أن ينقضي ربع الساعة الأخير من مهلة شهر ضاع في مزاد القوانين والاتفاقات السرية والعلنية، اجتماع ثلاثي تحدد زمنه على إيقاع بيغ بن عين التينة. الجميع كان يترصد بيان نعي جلسة التمديد، وإن لم توجه الدعوات رسميا لحضور الدفن، فإذا بالخبر اليقين أتى من برلين ومن خارج الدوام الرسمي للمؤسسات، باتصال هاتفي أسر في خلاله رئيس الحركة إلى من سماهم رسله في الخارج، من أنه "لن يكون هناك انتخاب إلا فيه حقكم في الانتخاب والمشاركة".

وفي ما يشبه التماهي مع موقف وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، أضاف بري لكوادر حركته "وافقت واقترحت لأن يكون هناك نواب للاغتراب"، لكن الاقتراح حمال أسئلة لعل أبرزها من أين جاء بري بأمل لتمثيل من في الغربة، فيما المقيمون ينتظرون على قارعة الوطن قانونا ضائعا في كومة قش.

أذاع بري سر لقاء الترويكا الليلة من حيث لم نحتسب. وقال إن اللقاء على قدر من الأهمية، ولعله مفرق طرق لنصل إلى حل بقانون انتخابي يقوم على النسبية ويبتعد عن الطائفية والمذهبية. ومن هنا حدد بري الرسم التشبيهي للقانون، على أن يجري ترسيم حدوده ووضع شارات خضراء وزرقاء وبرتقالية في الاجتماع المسائي الذي يجمع بري وممثل عن "التيار الوطني الحر" ورئيس الحكومة سعد الحريري الذي أنهى زيارة إلى قطر بعد أن أودع منتدى الدوحة هم النزوح وعبئه على لبنان.

لكن الكلام الأهم للحريري صدر على هامش المنتدى، وعلى ورق صحيفة "الشرق" القطرية، فضفض الحريري بمكنوناته فقال إن قطر لم تقصر أبدا في مساعدتنا ونحن على تشاور مستمر في جميع الملفات. وقال إن الوصول إلى قانون انتخاب بات وشيكا. لكنه في المقابل أجاب ردا على سؤال: نعم إن تحالفنا مع جنبلاط وجعجع لم يعد كما كان في السابق. وإذ أكد أن التحالفات السياسية لفريقي الثامن والرابع عشر من آذار انتهت ولم تعد قائمة، أعلن انفتاحه على التحالف مع أي فريق يتلاقى معنا على الثوابت الوطنية.

وإلى أن يرسم لقاء الترويكا في عين التينة معالم مفرق الطرق للوصول إلى الطاحون، فإن قصر الأليزيه وفي غضون أسبوعين سلم وتسلم رئيسا هو الثامن والأصغر سنا في الجمهورية الخامسة، وإن فرنسوا هولاند سلم خلفه ايمانويل ماكرون مفاتيح السلاح النووي وأسرار الدولة الفرنسية. ولا نذيع سرا إذا قلنا إن مطرقة مجلس النواب لا تزال بيد الرئيس نبيه بري، منذ أن كان ماكرون بعمر الأربعة عشر عاما، يتصبب مراهقة على معلمته التي دخلت الإليزيه سيدة فرنسا الأولى.

 

*****************




Comments

    Submit a Comment
     Name : 






Google Ads

ما هو موقع أخبار لبنان؟

أخبار لبنان، هو موقع نقل أخبار من أربعة صحف ومواقع إخبارية رئيسية، في مكان واحد لتسهيل قراءة الأخبار من مصادر متعددة في مكان واحد وتجنيب القاريء تصفّح العديد من المواقع!

Latest Comments